كواليس جهوية

جرائم وحشية ضد أشجار الزيتون بتاونات

تاونات. الأسبوع

    أقدم مجهولون على قطع أشجار الزيتون لعدد من الفلاحين والمواطنين بجماعة كيسان التابعة لمدينة تاونات، بطريقة وصفت بالوحشية والإجرامية، خلال الأسبوع الفارط.

وفوجئ عدد من المواطنين بإقدام بعض المعتدين على قطع أشجارهم وتكسيرها، في عمل تخريبي لا علاقة له بالقيم والدين والأخلاق، خاصة وأن العشرات من الأشجار التي تكسرت أغصانها لها عشرات السنين، وتعتبر من الأشجار التي تعطي منتوجا جيدا من الزيتون في المنطقة.

وتساءل مواطنون عن سبب قيام هؤلاء المعتدين بقطع أشجار الزيتون، معتبرين هذا السلوك دخيلا على أبناء المنطقة وغير مقبول بالبات والمطلق، خاصة وأنه سبب خسائر مادية كبيرة للفلاحين والمزارعين الذين ليس لهم أي مصدر رزق سوى من حقول الزيتون.

وطالب السكان بفتح تحقيق في القضية، لمعرفة المتورطين في هذه الاعتداءات على ممتلكات المواطنين بغير حق، وتقديمهم للعدالة، لتعويض المتضررين الذين وجدوا أنفسهم أمام كارثة بيئية وخسائر مادية كبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى