كواليس جهوية

إيموزار | ساكنة “الركادة” تطالب ببناء مركز صحي

إيموزار. الأسبوع

    تنتظر ساكنة منطقة “الركادة” ضواحي مدينة إيموزار، برفع الظلم والتهميش الذي تعاني منه جراء غياب الخدمات الطبية في المنطقة، لعدم توفر الجماعة على مستوصف صحي يلبي حاجيات المواطنين من الاستفادة من بعض الخدمات.

وتفتقر “الركادة” منذ سنوات لمركز صحي يقدم بعض الخدمات، مثل تلقيح الأطفال، ومتابعة حالة النساء الحوامل، والإسعافات الأولية، مما يجعل الكثير من المواطنين يكابدون مشاق كثيرة لأجل الوصول إلى الخدمات الطبية اللازمة، حيث يضطر الكثير من المرضى وآباء المواليد الجدد، للتنقل إلى مدينة صفرو للاستفادة من الخدمات الطبية.

وتطالب الساكنة وزارة الصحة والسلطات، بفتح مستوصف صحي يلبي حاجياتهم، ويقيهم معاناة التنقل في هذه الظروف المناخية الصعبة إلى إيموزار أو صفرو، للبحث عن العلاج أو بعض الإرشادات الطبية، خاصة وأن من بينهم كبار في السن ومصابون بأمراض مزمنة.

فمنطقة “الركادة” معروفة بزراعة الفواكه والحوامض، وتقطن بها حوالي 200 نسمة تعيش بدون خدمات ومرافق حيوية، بالرغم من الشكايات ووعود المجالس المنتخبة، بالرغم من وتقدم بعض السكان بطلبات إلى مسؤولي الجماعة قصد توفير بعض الحاجيات العادية التي تعد حقا مشروعا للساكنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى