كواليس جهوية

إفران | مستشفى يتخلى عن خدمات التعقيم في زمن “كورونا”

إفران. الأسبوع

    تفتقد مؤسسات صحية بإقليم إفران لوسائل التعقيم منذ عدة أسابيع، على رأسها المستشفى الإقليمي بأزرو، الذي تنعدم فيه مواد التعقيم، بحيث توقفت عمليات تعقيم المرافق والأقسام الموجودة في المستشفى، بالرغم من أن تعليمات الوزارة الوصية تشدد على ضرورة مواصلة تطبيق التدابير الاحترازية والوقائية وتعقيم مختلف المصالح.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الإدارة غير مهتمة بالوضعية التي تعيشها الأطر الطبية وزوار المستشفى، بعد تخليها عن المستخدمين المكلفين بعمليات التعقيم وعدم تعويضهم، حيث أصبح المستشفى بدون وسائل ومعدات وقائية التي تحتاجها الأطر الطبية والتمريضية، بالإضافة إلى تعطل الأجهزة التي تستعمل في المختبرات والتحاليل، وانعدام التدفئة رغم برودة الطقس وانخفاض درجات الحرارة، مما يزيد من احتقان العاملين وأيضا المواطنين، بسبب تدني مستوى الخدمات وغياب الأجهزة الضرورية.

وبالرغم من الشكايات المتعددة، إلا أن إدارة المستشفى وممثلو وزارة الصحة بالإقليم، يسيرون عكس التوجيهات والتعليمات، ويتعاملون مع حاجيات السكان باللامبالاة وعدم الاهتمام، مما يعرض سلامة الجميع، سواء الأطر الصحية أو المواطنين، للخطر، فهل تتحمل مندوبية وزارة الصحة مسؤوليتها إلى جانب المديرية الجهوية للصحة، وتتدخل لإصلاح الوضع المزري في المستشفى الإقليمي وبقية المراكز الصحية الأخرى في الإقليم؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى