ثقــــــافة

ثقافة | نجاة الهاشمي تنال جائزة بإسبانيا في بحثها عن الحرية

    نالت الكاتبة الإسبانية من أصل مغربي، نجاة الهاشمي، جائزة “نادال للرواية” في دورتها الـ 77 عن روايتها “سيحبوننا الإثنين”، وهي عمل إبداعي يتمحور حول موضوع “البحث عن الحرية”.

وتسرد رواية “سيحبوننا الإثنين” الفائزة بجائزة “نادال للرواية” التي تعد أحد أهم الجوائز الأدبية الإسبانية والتي كتبتها نجاة الهاشمي باللغتين الإسبانية والكتالانية، عن حياة صديقتين تعيشان في الهامش وتتصارعان من أجل البحث عن حريتهما.

وقالت الهاشمي التي تعيش ببرشلونة عقب التتويج الذي أعلن من خلال حفل تقليدي حضره عدد قليل من النخبة الأكاديمية والإعلامية في برشلونة بسبب الإجراءات الصحية، أن روايتها التي ستصدر في شهر فبراير المقبل باللغتين الإسبانية والكتالانية، تدور حول “قصة الصداقة التي تربط بين فتاتين تنحدران من أسر مهاجرة وتعكس الصراع الذي تخوضانه من أجل حريتهما وهما اللتان تعيشان في حي يقع في هامش المدينة ويقطنه المهاجرون، حيث تحديات الحرية واستقلالية المرأة وغيرها من الإكراهات الأخرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى