كواليس الأخبار

إدارة السجون تتهم معتقلي الريف باستعمال الهاتف خارج الضوابط القانونية

الأسبوع.

    قررت ادارة السجون واعادة الادماج ترحيل معتقلي الريف النزلاء بسجن طنجة 2، الى مؤسسات سجنية أخرى، مبرزة ان سبب الترحيل يعود “الى السلوكات المخالفة للقانون الصادرة عن السجناء المعتقلين، بالسجن المحلي طنجة 2، على خلفية أحداث الحسيمة، والمتمثلة في التمادي في استغلال خدمة الهاتف الثابت للقيام باتصالات لا تدخل في اطار الحفاظ على الروابط الأسرية والاجتماعية”.

وأضاف بيان الادارة ان خدمة الهاتف أصبحت “وسيلة يستعملونها لنشر تسجيلات وتدوينات وتبادل رسائل مشفرة مع ذويهم، ضاربين بذلك عرض الحائط بالضوابط القانونية والتنظيمية المعمول بها بالمؤسسات السجنية”.

وقالت الادارة ان المعتقلين “رفضوا الامتثال لأوامر ادارة هذه المؤسسة وتجاهلوا تنبيهاتها وتحذيراتها المتكررة، ولم يوقروا مؤسسات الدولة وهددوا بالدخول في اضرابات جماعية عن الطعام”. ولهذه الأسباب “وحفاظا على أمن المؤسسات السجنية وتأمين سلامة السجناء”، فقد “تقرر ترحيل السجناء المذكورين الى مؤسسات أخرى لوضع حد لهذه السلوكات المشينة والمخالفات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى