كواليس صحراوية

تحركات افتراضية لمقاولين بين المغرب وأمريكا

العيون. الأسبوع

    تلتئم نخبة من الإعلاميين والمقاولين المغاربة داخل وخارج أرض الوطن، في عدة مبادرات مواطنة ترعاها الشبكة المغربية الأمريكية للتسويق للمبادرات الذاتية داخل الوطن الأم وقضايا المغرب بشكل مغاير، عبر التشبيك وعبر الدعاية الإعلامية الجادة.

وسيتميز يوم 18 يناير، بالتركيز على الأعمال والاستثمار في مجالي السياحة والاستثمار المقاولاتي وما يرتبط بهما، وباستعراض تجارب العديد من المتخصصين والباحثين والمقاولين، من هذه المدن وواشنطن، قصد تبادل التجارب والخبرات والتعرف على قصص النجاح المغربية الأمريكية في الولايات المتحدة الأمريكية، وسبل تطوير شراكات جديدة أو تعزيز أخرى قديمة بين مقاولين من العيون والداخلة، وآخرين من منطقة واشنطن الكبرى.

وتستهل الشبكة المغربية الأمريكية أنشطتها وأجندتها الغنية لهذه السنة، بأول نشاط افتراضي أيام 17 و18 و19 يناير 2021، انطلاقا من واشنطن العاصمة، عبر النسخة السادسة من “يوم المغرب” تحت شعار: “السياحة والصناعة التقليدية رافعة لإعادة تموقع المغرب في عالم ما بعد مرحلة كورونا”، إذ من المرتقب أن تركز المداخلات على إمكانية الشراكة بين مقاولين من مدن العيون والداخلة وآخرين بمنطقة واشنطن- فيرجينيا، والوقوف على ما تزخر به هذه المدن وما توفره من موارد وتحفيزات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى