كواليس جهوية

حقوقيون يطالبون بإطلاق سراح حقوقي في الشماعية

الشماعية. الأسبوع

    طالب نشطاء حقوقيون بإطلاق سراح المناضل الحقوقي أحمد زهير، الكاتب العام للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، بعد اعتقاله بسبب شكايات تقدم بها مسؤولو المؤسسات العمومية في مدينة اليوسفية والشماعية.

واستنكر الجسم الحقوقي في المنطقة الحكم الصادر في حق أحمد زهير، والقاضي بحبسه سنة ونصف نافذة وغرامات مالية، حيث اعتبرت الجمعية الوطنية الحقوقية أن هذا “الحكم المبني على التعليمات يعود بنا إلى سنوات الرصاص والمحاكمات التي طالت الآلاف من المناضلين والمناضلات المدافعين عن الحقوق والحريات”، كما أنه “يشكل خرقا ومسا خطيرا بالمحاكمة العادلة وبمبدأ استقلالية القضاء، ويمس في جوهره حرية الأشخاص والمواطنين”.

وقالت الهيئة أن هذا “الحكم قاس وجائر ولا يستند على أي أساس قانوني وواقعي، بل تهدف من خلاله رموز الفساد إلى إسكات كل الأصوات الحرة وتلفيق التهم وتوزيع سنوات السجن بشكل سادي على شرفاء هذا الوطن الجريح، وذلك بتوظيف القضاء بشكل صريح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق