الأسبوع الرياضي

رياضة | هنيئا للرجاء الرياضي بالبطولة

في موسم كروي شاق واستثنائي

    أسدل الستار في نهاية الأسبوع الماضي، على أطول وأغرب بطولة عرفناها منذ الاستقلال.

بطولة هيتشكوكية بكل المقاييس، زاد في حدتها وباء “كورونا” الذي غزاها ومازال يغزو العالم بأسره لحد الآن.

بطولة دامت 13 شهرا، ولم نتعرف على البطل إلا في الدقائق، بل في الثواني الأخيرة من آخر دورة.

فخلال الشوط الأول من مباريات كل من نهضة بركان ضد أسفي (0-1) كان الوداد هو البطل بحكم النسبة العامة، وحتى الدقيقة 87، كان بإمكان الفريق الأحمر أن يتوج بطلا بعد التعادل بـ (1-1) للرجاء أمام الجيش، لكن الرجاويين استطاعوا أن يقلبوا الطاولة على الجميع ويحققوا انتصارا تاريخيا في الثواني الأخيرة، ويفوزوا بالبطولة رقم 12 في تاريخهم.

التشويق والإثارة، كانا هما عنوان الدورة الأخيرة، خصوصا على صعيد المقدمة، فيما حسمت الأمور بالنسبة للأندية التي غادرت حظيرة الكبار منذ الدورة 29، التي حكمت على أولمبيك خريبكة ورجاء بني ملال بالنزول إلى القسم الوطني الثاني.

هنيئا للرجاء بلقب البطولة، وهنيئا للوداد ونهضة بركان بإيمانهما بحظوظهما إلى آخر نفس من هذا الصراع، وألف تحية للفتح الرباطي والجيش الملكي على روحهما الرياضية، ومنافستهما الشريفة.

ويبقى للفريقين البيضاويين أن يركزا على نصف نهاية كأس إفريقيا لعصبة الأبطال التي ستجرى أطوارها في نهاية الأسبوع، بين الوداد والأهلي المصري، بينما سيواجه الرجاء الزمالك المصري في مواجهة مغربية مصرية.

حظ سعيد للفريقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق