كواليس الأخبار

حزب الاستقلال يتهم الحكومة بعرقلة مبادرة ملكية لتمويل مشاريع الشباب

الرباط. الأسبوع

    تقدم النائب البرلماني وعضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، حمدي ولد الرشيد، بسؤال كتابي حول ما سماه “العراقيل التي تعترض تمويل مبادرات الشباب حاملي المشاريع”، موضحا أن البرنامج تشرف عليه كل من وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، وبنك المغرب، ويهدف إلى تمكين الخريجين من التمويل بالنسبة لحاملي المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بنسبة 2 في المائة كفائدة، وبمبلغ يصل إلى 120 مليونا(..)، لم يجد طريقه إلى التطبيق على أرض الواقع رغم كونه مبادرة ملكية وبسعر فائدة حددته التوجيهات الملكية.

وحكى ولد الرشيد في سؤاله، أن مجموعة من الشباب فوجئوا باشتراط ضرورة التوفر على ما نسبته 10 % من التمويل بشكل مسبق، في حين أن هذه القروض غير ملزمة بالتوفر على ضمانات شخصية، وهو ما يعرقل مساعي الشابات والشباب في الحصول على هذا التمويل، وبالتالي، فإن هذا الإجراء لا يساهم في التنزيل السليم للتوجيهات الملكية السامية التي حرص الملك محمد السادس على التأكيد عليها مرة أخرى خلال الاستقبال الذي خص به، يوم الإثنين 27 يناير 2020 بالقصر الملكي بالرباط، وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، ووالي بنك المغرب، ورئيس المجموعة المهنية لأبناك المغرب، قبيل حفل تقديم “البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات”، علما أن الهدف الرئيسي للتوجيهات الملكية يتمثل في “دعم الشباب وتشجيعهم على خلق المشاريع وتعزيز روح المبادرة لديهم من أجل إحداث فرص الشغل وامتصاص نسبة البطالة لدى هذه الفئات الشابة”، حسب قول ولد الرشيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق