كواليس صحراوية

إعلام البوليساريو يتهم المغرب بدعم حركة “صحراويون من أجل السلام”

الداخلة. الأسبوع

    يتابع إعلام جبهة البوليساريو مختلف محطات حركة “صحراويون من أجل السلام” مستغربا ما اعتبره “تساهل” السلطات المغربية مع الحركة التي ولدت في ظروف جائحة “كورونا” ونجحت في عقد لقائين ناجحين في العيون والداخلة، وشهدت تجمعاتها حضورا لافتا.

واتهم إعلام الجبهة، الخطاط ينجا رئيس مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، بتمويل اللقاء بحوالي 70 ألف درهم، وتمويل حفل العيون من قبل والي سابق ورجال أعمال صحراويين.

وتهدف هذه الاجتماعات إلى التمهيد لعقد المؤتمر التأسيسي للحركة، وهو المؤتمر الذي سيمهد لتقديمها مستقبلا كطرف مفاوض معني بقضية النزاع حول الصحراء، مما بات يزعج البوليساريو في الداخل والخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق