كواليس الأخبار

الإنجيليون الأمريكيون يقررون العودة إلى المغرب

    بعد حادثة “عين اللوح” التي عقدت النشاط الخيري للمبشرين في المغرب، قرر الإنجيليون الأمريكيون في 7 كنائس، العودة إلى المملكة.

وصرح قس أمريكي لـ”الأسبوع”، أن “مؤشر الحرية الدينية”، قد يكون اختلف، ونحن قررنا أن نجرب حركتنا خارج المدن، وفي المناطق التي تحتاج إلى المساعدة، فيما ساعدت زيارة البابا إلى العاصمة الرباط في “الصلاة الموحدة بين الكنيسة الإنجيلية والكاثوليكية، فتوحد الإيمان المغربي الذي نسعد أنه في مخاض نحو ميلاد جديد”، حسب تعبير مصدر “الأسبوع”، وهي شخصية نافذة في الحزب الديمقراطي الذي يعول على نجاحه، بعودة جو بايدن إلى البيت الأبيض كرئيس هذه المرة، وأيضا عودة الإنجيليين إلى المغرب ضمن “الأراضي النادرة”، حسب تعبيره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق