كواليس الأخبار

أول لقاء حار لي كان مع السفير المغربي

رئيس الانقلابيين في مالي..

    التقى السفير المغربي في باماكو حسن الناصري، رئيس المجلس الانقلابي في مالي، أسيمي غويتا، المعجب بالتجربة المغربية في مكافحة الإرهاب، وقد صرح بعدها لزملائه بأن اللقاء الحار أو الحميمي الذي جمعه بالناصري، لم يكن مع غيره، فـ”هو ودود”.

وقال أسيمي غويتا أن المغرب متميز عن غيره في غرب إفريقيا، طبقا لما أسر به المصدر لجريدة “الأسبوع”.

ويرى غويتا أن “قدرة المملكة على عمل جيد مع مالي، ستفتح أفقا آخر في المنطقة”، قالت بخصوصه “أفريكا أنتلجنس” أنه “تقارب استراتيجي قد يثير الجزائر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق