اقتصاد

الصين تسعى لخفض إضافي لأثمنة منتوجاتها في المغرب

الأسبوع.

    أشار مكتب التقييمات الخارجية التابع لخارجية الصين إلى أهمية وجود خفض إضافي لأثمنة المنتوجات الموجهة للمغرب في ظروف “كورونا” لدعم تنافسية المنتوج الصيني في سلاسل التوريد الموجهة إلى المغرب، والتي أصبحت مهددة بخسارة 34 في المائة على الأقل قبل متم 2020.

 وقرر المغرب تحويل استيرادات ب 34 مليار درهم إلى إنتاج محلي بدعم الشراكة بين القطاع العام والخاص، وهي خطوة تؤكد أن تحويل حزمة 4 مليارات دولار إلى الإنتاج المحلي، ستمنح المغرب تكنولوجيا (المغربة).

ومن المعول أن تزيد هذه المنتوجات ذات التكنولوجيا المغربية إلى حدود 9 مليارات دولار، يقول مصدر اقتصادي للأسبوع، وهو ما يفيد أننا أمام خطوة ستمس التجارة مع الاتحاد الأوروبي في 2021.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم