صورة و تعليق

صورة وتعليق | هل يعود جطو لأم الربيع؟

    كان إدريس جطو على ضفة وادي أم الربيع بأزمور حين كان وزيرا للداخلية، فهل يعود إليها وهو على رأس المجلس الأعلى للحسابات، لمحاسبة من تجب محاسبته، خاصة مع انتشار روائح الفساد المتعلقة بالتأهيل الحضري لأزمور وتوقف مشروع كورنيش نهر أم الربيع؟

تعليق واحد

  1. سي جطو رجل معقول وخلوق ويشتغل بهدوء وتركيز وبوطنية عالية ويستحق المناصب العليا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق