كواليس صحراوية

البنك الشعبي بالعيون يغير المدير الذي واجه “إكديم إزيك”

العيون. الأسبوع

    بعد أن قضى أزيد من 14 سنة في خدمة وتطوير مؤسسة البنك الشعبي الجهوي بالصحراء، سجل فيها أحمد الجمري كفاءة مهنية كبيرة تجلت في تعامله مع أحداث “إكديم إيزيك” التي ساهمت في تخريب 6 وكالات بنكية عن آخرها، لكنها استطاعت أن تباشر مهامها في ظرف يومين فقط، فضلا عن تشييد الإدارة الجهوية التي تعتبر معلمة معمارية فريدة من نوعها في الأقاليم الجنوبية، كل هذه المؤشرات، جعلت أحمد الجمري يبصم على مسار مهني كبير.

واعتبارا لمكانة البنك الشعبي الجهوي بالأقاليم الجنوبية، فقد تم تعيين أحمد بن بالفقيه الإدريسي، مساعد مدير عام البنك الشعبي بمجموعة دول غرب إفريقيا ومقره الرئيسي بدولة الكوت ديفوار، مديرا للبنك الشعبي الجهوي بالعيون، ويعتبر المدير الجديد من بين الكفاءات البارزة في الهذا القطاع، وهو ينحدر من قبيلة الشرفاء أبي السباع، والذي سيواصل دعم القدرات الفعالة في شتى المجالات بالصحراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق