المنبر الحر

المنبر الحر | أزمور تدعو إلى الحفاظ على النصب التذكاري للحسن الثاني

بقلم: شكيب جلال

    سبق لـ”الأسبوع” الغراء أن تطرقت للإهمال الذي يطال النصب التذكاري للمرحوم الحسن الثاني، وهو عبارة عن لوحة رخامية بها صورة لجلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه وهو على صهوة جواده يتلقى البيعة، بالحديقة الكبرى وسط آزمور، وكان الموضوع الذي تطرقت له الجريدة يحمل عنوان: “آه لو كان الحسن الثاني حيا”، وذلك بأحد أعدادها سنة 2000، ثم عاودت “الأسبوع” الإلكترونية بتاريخ 24 أكتوبر 2014 نفس النداء يحمل عنوان: “من المسؤول عن إهمال نصب تذكاري للحسن الثاني؟”، الذي كان له إشعاع حتى خارج المدينة، حيث كان يأتيه الزوار من كل حدب وصوب، ومن مختلف المدن المغربية، لأخذ صورة تذكارية بجانبه والتعرف على ماضيهم عن قرب من خلال ما تجسده اللوحة من روابط البيعه والولاء (انظر ركن كواليس جهوية، الأسبوع الإلكترونية. 24 أكتوبر 2014).

لكن الإهمال والنسيان يبقى دائما عنوانا لمعالم المدينة، وهذه المرة، طال التهميش النصب التذكاري للملك الراحل، حتى أصبح مهددا بالزوال، بدعوى إحداث ساحة بها نافورة في إطار برنامج إعادة تأهيل المدينة الذي يشرف عليه المجلس الإقليمي للجديدة، فلماذا لا تنجز هذه الساحة، وهو المشروع الذي لا يرفضه السكان، ويبقى النصب التذكاري لأب الأمة، الملك الحسن الثاني رحمه الله، الذي كانت “الأسبوع” دائما تطالب بإنقاذه، من خلال نسختها الورقية ليوم 16 أكتوبر 2014، من أجل أن يبقى ذكرى خالدة في أذهان سكان مدينة آزمور وزوارها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق