مغاربة العالم

السفير المغربي في تايلاند يطمئن على الشاب سليم غزواني

    في مبادرة محمودة، قام السفير المغربي في مملكة التايلاند، بزيارة الشاب المغربي سليم غزواني العالق بمستشفى بانكوك، بعد إغلاق الحدود بسبب جائحة “كوفيد 19”.

وبعد أن اطمأن سعادة السفير على صحة سليم وظروف إقامته في المستشفى، قدم له طبق الكسكس، وتقاسم معه هذه المأدبة المغربية للتخفيف من معاناته المعنوية بسبب بعده عن بلاده وعن أفراد عائلته، مما أثلج صدر السيد غزواني وحرمه، أب وأم سليم، معبرين عن فرحتهما وسعادتهما بهذه الزيارة ذات البعد التضامني الذي يجسد اهتمام السفارة بالمغاربة العالقين، واختارا جريدة “الأسبوع” لتقديم شكرهما الخاص للسفير المغربي الذي كانت زيارته لابنهما شكلا من المساندة والتآزر، شاكرين أيضا جميع الموظفين المغاربة في سفارة بانكوك وعلى رأسهم السادة رضوان وياسين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق