كواليس الأخبار

إدريس لشكر غاضب جدا من نزار البركة

    قبل وفاته انفردت جريدة الأسبوع برفض اليوسفي اقتراحات إدريس لشكر، وطلب منه قبل يومين من نقله إلى الاستشفاء بالتحفظ على ما نشرته الجريدة، لكنه أصر على رفض تأجيل الإنتخابات أو المسار الديمقراطي تحت أي ظرف، ويمكن وقف الدعم العمومي على الأحزاب، ولكن المواطن يجب أن يذهب إلى صندوق الاقتراع، يقول اليوسفي، نقلا عن مصدر الأسبوع.

وقبل أن ينتهي غضب إدريس لشكر من الظروف التي حوله، صدم حزب الاستقلال الاتحاديين برفضه دعوات الالتفاف على المسار الديمقراطي.

ونبه مجالسون لإدريس لشكر أن عليه أن يحافظ على “إرث راعي المنهجية الديمقراطية”، وهو ما ابتسم له إدريس لشكر دون تعليق، فيما أعلن من معه نهاية العودة إلى الكتلة بفعل التصريحات الأخيرة لنزار البركة، مؤكدين أن دخول حزب الاستقلال لن يكون إلى أي حكومة إلا عبر تاكتيك حكومة الوحدة الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق