اقتصاد

عودة بنك المغرب إلى الذهب النقدي

لأول مرة في تاريخ المملكة..

    أعلن بنك المغرب عن اعتماده الأصول الاحتياطية الرسمية كمؤشر وحيد لاحتياطات الصرف، وتتكون هذه الأصول من الذهب النقدي وحقوق السحب الخاصة والأصول من العملات القابلة للتحويل واحتياط البلد لدى صندوق النقد الدولي.

ووافق المغرب على استخدام خط الوقاية والسيولة ب 3 ملايير دولار بشرط إبعاد مؤشر الاحتياطات الدولية الصافية عن الممارسة النقدية  للمملكة.

وبلغت الأصول الاحتياطية الرسمية في 30 أبريل 2020 إلى ما يعادل 6 أشهر و 11 يوما من الواردات مقابل 6 أشهر و 7 أيام بالنسبة لمؤشرات الاحتياطات الدولية الصافية أي بفارق 4 أيام.

ولأول مرة يعود المغرب إلى الذهب النقدي، بسبب تداعيات أزمة كورونا، تنفيذا لشرط دولي يسهل المزيد من الاقتراض.

تعليق واحد

  1. الأسبوع جريدة بمعنى الكلمة أنا من المدمنين علي قرأتها قبل فترة طويلة من ٢٠٠٢ أتمنى لكم التوفيق والنجاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق