منوعات

منوعات | فنانة فرنسية تكرم المغربيات عبر لوحاتها

    تحول حب الفرنسية العصامية، بريسي، للمدينة الحمراء مراكش، إلى إبداع فني تجسده لوحاتها، فموضوعها المفضل هو “الانتقال”، وتعبر عنه في أعمالها بقطرة زيت جوهرية تتناقلها النسوة من يد إلى يد، وشعر طويل مسدول، ناهيك عن الأفواه المكممة.

وهكذا تأخذنا بريسي عبر لوحاتها المختلفة إلى عالمها وتجود علينا بجزء من تاريخها، ذلك التاريخ الذي ينكشف من ورائه الحب، كما صرحت قائلة: “إن تعبيري الفني هو وليد الحب والامتنان اللذين أكنهما لبناتي المتميزات بحنكتهن التي اكتسبنها من أبيهن وأجدادهن”.

وأضافت: “تشتغل الشخصيات الأنثوية داخل لوحاتي في سرية تامة.. وهذا تكريم للنساء وللمرأة المحاربة الشجاعة والمقاولة، وهي أيضا، رسالة أمل موجهة إلى جميع النساء اللواتي يشككن في قدراتهن وفي قوتهن، بل وحتى في ذواتهن”.

الفنانة بريسي، وبمساعدة بناتها من زوجها المغربي، أبت إلا أن تكون لوحاتها على غلاف منتجاتها التجميلية التي تعبر في كل واحدة عن قصة سيدة قوية ومحاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق