كواليس الأخبار

مخابرات النيجر تصلي لذكرى جنديين مغربيين

    في 4 مايو 2020، على الساعة 4 زوالا، أحيى جنود أمريكيون في النيجر ذكرى وفاة جنديين مغربيين ذهبا لمحاربة الإرهاب، لتنتهي اللحظة بصلاة، وبعدها شارك 6 جنود نيجيريون مسلمون إطلاق رصاصات في الهواء.

وفي الاجتماع الذي رافق مشاركة عناصر الحرس الوطني الأمريكي في التدريبات، أطلق البنتاغون على دورة أبريل 2020 اسم “المغرب”، والمربك، هو عدم تمكن وفد الولايات المتحدة الأمريكية من معرفة رمز مكتب المخابرات المغربي الذي شاركهم في مهمتهم في النيجر.

وحسب مصدر “الأسبوع”، فإن اتصالين هاتفيين لم يفلحا في تحديد هوية انتماء المغربيين اللذين قتلا في حادث بالنيجر لأي جهاز، فأصبح الحرفان “إم أو” (بداية اسم المغرب) هو شعار الجهاز الاستخباري الذي اعتمدته “أفريكوم” في النيجر لثلاثة أيام كاملة، قبل أن يتحول إلى الشعار الحقيقي للمكتب الذي شهد الاجتماع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق