كواليس دولية

إسبانيا ترخص لحكومتي سبتة ومليلية المحتلتين بعقد اجتماعاتهما لتجاوز الحجر الصحي

    بعدما كانت جميع الاجتماعات متوقفة داخل مجالس الحكومية والبلديات سواء بإسبانيا أو سبتة ومليلية المحتلتين، حيث كانت تسير جميع الأعمال والاجتماعات عن بعد بواسطة “الفيديو”، وكذلك منع الأشخاص من الاجتماع في الأماكن العامة والخاصة بسبب حالة الطوارئ المفروضة.

وقد أعلن وزير الصحة بإسبانيا “سلفادور إيلا”، ظهرا الجمعة 8 ماي، عن السماح لبعض للحكومات المحلية بإسبانيا منها المدن المحتلة سبتة ومليلية بالاجتماع لأقل من عشرة أشخاص ابتداء من يوم الإثنين 11 ماي المقبل، وكذلك سيتمكن المواطنون من التمتع بالحرية بعدما تم رفع القيود عنهم.

يضيف وزير الصحة أن المدن المعنية بهذا القرار هي التي تعرف استقرارا في حالة الإصابة بـ”كورونا” فيروس من بينها سبتة ومليلية بسبب عزلتهم التي تمكنهم من التحكم في الإصابات.

فيما لم يتم الإعلان عن رفع الحجر الصحي عن باقي المدن الإسبانية بسبب عدم استقرار الوضعية الفيروسية بها، حيث سبق للحكومة الإسبانية أن أعلنت تمديد حالة الطوارئ إلى 24 من الشهر الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق