كواليس الأخبار

متابعة نجل الأمين العام لجماعة العدل والإحسان في حالة سراح

الرباط: الأسبوع

    أعلنت مصادر من جماعة العدل والإحسان عن متابعة ياسر عبادي، نجل الأمين العام للجماعة، في حالة سراح بعد عرضه على وكيل الملك بتهمة “إهانة هيئة منظمة”، فيما تم تحديد تاريخ الجلسة يوم 22 يونيو المقبل، حسب نفس المصادر التي أكدت في وقت سابق اعتقال ياسر عبادي في منزل العائلة عشية الخميس الماضي، من طرف رجال الشرطة الذين اقتادوه إلى أحد مقرات الأمن في مدينة سلا.

 وكانت عدة مصادر إعلامية قد ربطت بين اعتقال ياسر وبين تدوينته الفيسبوكية الأخيرة(..)، غير أنه حظي بتعاطف عدة حقوقيين، وأعاد للنقاش اشكالية بعض الإعتقالات التي تزامنت مع إجراءات الطوارئ الصحية، حيث عبرت اللجنة الوطنية من أجل الحرية لمعتقلي الرأي والدفاع عن حرية التعبير، عن انشغالها: ب”حالات الاعتقال والمتابعة أوالتوقيف، التي يتعرض لها مواطنون مغاربة، بناء على تدوينات في شبكات التواصل الاجتماعي، من ضمنهم من يتابع في حالة سراح بعد تعريضهم للاستنطاق حول تدويناتهم كيونس حدوتي عضو الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالعروي، ومنهم من توبع في حالة اعتقال كالشاب عبد الحق دواي بنفس المدينة والذي تم الحكم عليه بستة أشهر نافذة، ومنهم من أخلي سبيله بعد الاستنظاق، كالناشطة الحقوقية نورا عبوز، عضوة فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بطنجة، التي اعتقلت من بيتها. وفي هذا السياق توقفت اللجنة عند التوقيف الذي تعرض له الشاب ياسر عبادي، نجل الأمين العام لجماعة العدل والإحسان محمد عبادي”، حسب بلاغ اللجنة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق