كواليس الأخبار

صوماليلاند تسعى لاتصالات مع المغرب دون جدوى

رغم الموقف المساند للرباط في الصحراء

    حاول بشير غوت، ممثل صوماليلاند في الولايات المتحدة منذ سنة 2018، السعي إلى ربط اتصالات مع تمثيلية المغرب في واشنطن دون فائدة، حسب مصدر “الأسبوع”.

ويرى بشير غوت، أن قدرة المملكة الدبلوماسية جبارة، على حد تعبيره، في الوصول إلى حزمة حلول تفيد الأمن الإفريقي، وتطوي الخلافات بين مناطق ذات استقلالية جغرافية أو تاريخية وبين “أقاليم الدول” في إفريقيا، وأن صوماليلاند لم ترغب يوما في حوار البوليساريو، ولا تزال كذلك، لأن الاعتبارات التي تراها صوماليلاند تهدف إلى بناء كيانات إفريقية من منظور جديد يضمن لساكنة القارة السمراء الإدارة التي تخدم تنميتهم، ويمكن للحل في الصحراء أن يستجيب لهذه المعايير التي نراها ضرورية فيما سماها “المشاكل الجيوترابية” التي تعانيها القارة، حسب تعبير المسؤول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق