عين على الشمال

جماعة الفنيدق تتخلى عن فيروس”كورونا” وتحارب البعوض والجردان

الفنيدق ـ زهير البوحاطي
    في الوقت الذي يعرف فيه المغرب انتشار واسع لفيروس “كورونا”، الذي دفع بجميع المصالح الإدارية من السلطة والقوات الأمنية والعسكرية وكذلك السلطة المنتخبة من أجل محاربة والقضاء على هذا الوباء المستجد، تقوم الجماعة الترابية للفنيدق التابعة لعمالة المضيق ـ الفنيدق شمال المغرب، بحملة شرسة مسخرة في ذلك جميع عمالها ومعداتها، ليس لمحاربة “كورونا” فيروس أو تعقيم المدينة من الانتشار، ولكن في محاربة الفئران والناموس داخل الوديان والخنادق كما هو ظاهر في الصور.
واستنكرت ساكن الفنيدق من الطريقة العشوائية التي تسير بها الجماعة في اتخاذ القرارات خصوصا في أوقات الكوارث، وكذلك التهاون في تعامل المنتخبين وعلى رأسهم رئيس الجماعة والبرلماني عن إقليم المضيق ـ الفنيدق، من تفضيل محاربة ومواجهة الجردان والبعوض عوضا من توفير وتسخير معدات الجماعة في غسل وتعقيم شوارع المدينة.
وعلق بعض الخبراء على هذا القرار الصادر عن رئيس الجماعة في مواجهة الفئران والبعوض، حيث اختلف عليه فيروس “كورونا” بفيروس “هانتا” الذي ينتقل إلى البشر عبر الفئران أو بواسطة بولها وبرازها، لكن هذا ليس فيروس “هانتا” يا سيادة الرئيس هذه جائحة فيروس كوفيد 19، يجب على الجماعة تسخير جميع وسائلها لتعقيم الشوارع والمصالح الإدارية وأن تنخرط في حملات تحسيسية وغيرها حسب نفس الخبراء في هذا المجال.
وطلب العديد من المواطنين بالتدخل العاجل لعامل الإقليم من أجل تنبيه الجماعة على أن هذا ليس وقت محاربة الفئران والبعوض، بل هذا وقت محاربة “كرونا” فيروس خصوصا وأن العدد المصابين بجهة الشمال بدأ في ارتفاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق