منوعات

منوعات | رئيس دولة يعتبر “كورونا” مجرد خدعة إعلامية

    اتهم الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو، مؤخرا، خصومه السياسيين والصحافة بـ”خداع” المواطنين عن عمد فيما يتعلق بمخاطر فيروس “كورونا” الجديد، في الوقت الذي تستعد فيه دول أميركا اللاتينية لارتفاع متوقع في عدد الوفيات الناجمة عن الوباء.

وعلى الرغم من أن وباء “كوفيد – 19” أودى بحياة آلاف الأشخاص في جميع أنحاء العالم، وفرض خسائر فادحة على أمريكا اللاتينية في الأسابيع المقبلة، حيث أغلقت العديد من الدول في القارة الحدود للحد من الأضرار، فإن جايير بولسونارو، قاوم مثل هذه الإجراءات الصارمة، ورفض “هستيريا” وسائل الإعلام بالفيروس، الذي وصفه بأنه “أنفلوانزا صغيرة”، وقال: “سيرى الناس قريبا أنهم وقعوا ضحية خداع هؤلاء الحكام (يقصد حكام الولايات التي طبقت الحجر الصحي) والجزء الأكبر من وسائل الإعلام عندما يتعلق الأمر بفيروس كورونا الجديد”.

وزعم بولسونارو، أن موجة الاحتجاجات التي اجتاحت البلاد، كانت جزء من مؤامرة مدعومة بوسائل الإعلام للإطاحة به، وقال: “إنها حملة مخزية وحملة ضخمة وسخيفة ضد رئيس الدولة.. يريدون إجباري على الاستقالة مهما كان ذلك ممكنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق