كواليس صحراوية

البوليساريو تستفز المغرب بإعلان التوسع في بئر لحلو

عبد الله جداد – العيون

   حذر إبراھیم غالي، خلال ترؤسه لاجتماع أركان ميليشيات البولیساریو ببلدة بئر لحلو بالمنطقة العازلة، بحضور القیادات الوهمية للجبھة، مما أسماه “صعوبة الظرف الراھن الذي یطبعه تأخر الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي في تعیین مبعوث أممي جدید، وارتفاع وتیرة التھدیدات الإرھابیة”.

وأشار غالي إلى أن “ھناك جھودا تبذل للانتقاص من مكانة البولیساریو داخل الاتحاد الإفريقي”، منتقدا تنظیم أحداث ریاضیة بمدینة العیون، في إشارة إلى البطولة الإفریقیة لكرة القدم داخل القاعة التي احتضنتھا المدینة مؤخرا، كما انتقد فتح بعض الدول الإفریقیة لقنصلیات بمدن الأقاليم الجنوبیة للمملكة، معتبرا الأمر “استفزازا لن یمس جوھر النزاع ولا طبیعته ولا إطاره القانوني”، على حد رأیه، مؤكدا إصرار كيانه الوهمي على تعزیز وجوده بالمنطقة العازلة، بھدف تعزیز مؤسسات البولیساریو هناك، رغم قرارات الأمم المتحدة المحذرة من أي تغییر یمس الوضع القائم بھذه المنطقة.

وتأتي ھذه المحاولات في ظل الموقف الصارم للمغرب الذي عبر مرارا عن رفضه القاطع لأي محاولة ترمي إلى تكریس تواجد البولیساریو بالمنطقة العازلة، باعتبار ذلك یھدف إلى تغییر الوضع المیداني بھذه المنطقة، كما ھي محددة في اتفاق وقف إطلاق النار الموقع سنة 1991 بین الجانبین، وھو ما یعد انتھاكا لھذا الاتفاق، مشددا على أن أي خطوة في ھذا الاتجاه ستعني أنه لم “تعد ھناك أي عملیة سیاسیة، وبذلك ستنقل البوليساريو صراع الصحراء إلى المناطق العازلة  التي تسيطر عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق