ثقــــــافة

لا أحد سوااااي.. مكاشفات شمس الدين التبريزي

عن مؤسسة “مقاربات للنشر” بفاس، صدر عمل جديد للشاعر صلاح بوسريف بعنوان “لا أحد سواااي.. مكاشفات شمس الدين التبريزي”، وهو عمل شعري يأخذنا إلى عوالم التصوف واللغة الشعرية الإشراقية التي تسعى إلى اكتناه الصور والمجازات، وإلى محاورة كبار المتصوفة المسلمين، لا العرب وحدهم. فهذا العمل الشعري، كما يقول صلاح بوسريف، هو عمل، في طبيعته، كان ينبغي أن يكون سابقا لـ”ياااا هذا تكلم لأراك”، الذي صدر عن “دار فضاءات” بالأردن، عن جلال الدين الرومي، كون التبريزي كان هو من غير مجرى حياة الرومي وأدخله إلى عوالم التصوف، الذي تمخضت عنه الطريقة المولوية المنسوبة للرومي، وقد كان صلاح بوسريف، قد استحضر تجربة الرومي في ديوانه الأول “فاكهة الليل” الصادر سنة 1994، لكنه هنا، عاد إليها بعمق وتصور آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق