كواليس الأخبار

ضد تحذير أنغولا.. ليست هناك قوات خاصة مغربية في الغابون

الرباط. الأسبوع 

في لقاءات موسى فكيه، رئيس المفوضية الإفريقية، بالعاصمة ليبروفيل، جاء تأكيد مباشر أن الغابون ليست فيها قوات خاصة مغربية.

وبعد أن كان الموضوع مختلفا في الإعلام المحلي، جاءت هذه المعلومة لتوقف المتحدثين لاستيضاحها، يقول المصدر القريب من فكيه، والذي باشر الزيارة في 19 دجنبر 2019 إلى دولة الغابون، غداة قمة المجموعة الاقتصادية لدول وسط إفريقيا، والتي تضم أنغولا وبوروندي والكاميرون وجمهورية إفريقيا الوسطى وتشاد والكونغو الديمقراطية وغينيا الاستوائية والغابون ورواندا وساو تومي.

وجاء التلميح الغابوني، نتيجة “رغبة الإيضاح” التي قدمتها بشكل غير رسمي بشأن تحذير أنغولا، خوفا من حراسة قوات مغربية من إقليم آخر لمؤتمر “إيكاس”، وهو ما رد عليه الغابونيون بعدم وجود قوات خاصة مغربية من هذا البلد الشقيق “موجهة لهذا الغرض أو لغيره”، بنص الكلمة التي وردت عن وزير خارجية الغابون، آلان كلود بيلي بينزي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق