كواليس جهوية

إنزكان | مشعوذ يفضح النساء والسلطات تتفرج

الأسبوع

في الوقت الذي تشن فيه السلطات المحلية بالدار البيضاء، هذه الأيام، حملة شرسة ضد المشعوذين آكلي أموال النساء بالباطل، لازال أحد المشعوذين بإنزكان يتمتع بالحصانة لممارسة الشعوذة والتخصص في ابتزاز النساء، وبالخصوص الفتيات اللواتي يترددن عليه بالعشرات وباستمرار، حيث يدعي أن له القدرة على جعل الرجل يركع للمرأة، ويصبح أداة طيعة بين يديها.

وحسب إفادة إحدى الفتيات اللواتي فطنن لخزعبلاته، فإن هذا المشعوذ يأمرهن بالخضوع من أجل تمرير قطعة جلدية على أجساد الفتيات الراغبات في الزواج بهدف وضع حد لعنوستهن وتحقيق أمانيهن، بعد أن يوهمهن أن لديهن ما يسمى  “الثقاف” وقدرته على الصرع، كما يطالبهن بدفع مبالغ مالية أو مقابل أشياء أخرى(…)، فهل تبادر الجهات المعنية بإيقاف هذا المشعوذ عن ممارساته الدنيئة، أم أنها ستترك الحبل على الغارب؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق