كواليس الأخبار

اتهام أخنوش والعلمي بعدم احترام الدستور والقانون

الرباط. الأسبوع

فجر القيادي في حزب الاستقلال ورئيس الفريق بمجلس النواب، نور الدين مضيان، غضبا عارما في صفوف البرلمانين، بسبب غياب بعض الوزراء، حسب قوله، والذين يعتبرون أنفسهم “سوبر وزراء”، أي فوق القانون وفوق رئيس الحكومة.

ووجه القيادي مضيان انتقادات ساخنة لوزراء الأحرار، دون تسميتهم، وخاصة وزير التجارة والصناعة حفيظ العلمي، وعزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري، ومحمد بنشعبون وزير الاقتصاد والمالية، حيث شكر الوزراء الذين يحضرون لكونهم كانوا برلمانيين، في إشارة إلى وزراء العدالة والتنمية، وبالتالي فهم يقدرون البرلمان، وانتقد الذين لم يسبق لهم أن كانوا برلمانيين وهم الذين لا يحضرون اليوم ويتعاملون باستهتار مع البرلمان.

إلى ذلك، تبعت أغلب الفرق البرلمانية مضيان في توجهه، وانتقدت غياب بعض الوزراء في الحكومة عن جلسات البرلمان، متهمة رئيس الحكومة العثماني بالضعف وعدم قدرته على التحكم في وزراء حكومته، الذين لم يعودوا يحترمون لا الدستور ولا القانون ولا مكانة البرلمان، برفضهم المجيء للبرلمان للخضوع إلى المراقبة، مقترحين إغلاق هذه المؤسسة التشريعية والاحتفاظ بتكاليفها المالية والاكتفاء ببعث الأسئلة وتلقي أجوبة الحكومة عبر “الطابليت”، يضيف المصدر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق