كواليس الأخبار

المديرة الجديدة لصندوق النقد الدولي تسأل عن الديون المستترة للمغرب

   في وضوح لا مثيل له، خاطبت، كريستالينا جورجييفا، البنكية الأولى في العالم، تسعة قادة أفارقة، في العاصمة دكار، بشأن حجم الديون المستترة لدولهم، وباشرت المسؤولة الجديدة لمؤسسات صندوق النقد الدولي، “تحقيقات حول الديون المستترة للدول، بفعل المناورة والجدولة وبعض التقنيات المسطرية لإخفاء الحجم الحقيقي للاقتراض الداخلي والخارجي لبعض الدول”.

وحسب مصادر “الأسبوع”، فإن خبيرين توليا قياس الأرقام الحقيقية لديون المملكة، وأصدرا تقريرا من 17 صفحة، سيكون له أثر في علاقة المغرب بالاقتراض من المؤسسات والأسواق الدولية.

وتباشر المديرة الجديدة استراتيجية تمنع المهادنة مع موضوع الديون في دول يتجاوز دينها الداخلي والخارجي سقف 60 في المائة من الناتج الداخلي الخام، ويدخل المغرب في خانة الدول الغارقة في الدين، فيما مؤشره يدور حول دين الخزينة، وهو ما رفضه الطاقم الجديد لجورجييفا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box
إغلاق
إغلاق