كواليس صحراوية

إسبانيا تدعو مواطنيها إلى مغادرة تندوف عاجلا

+ الأسبوع

   تعرف جبهة البوليساريو والجزائر استنفارا غير عادي، بعدما “حثت إسبانيا مواطنيها على مغادرة مخيمات تندوف في أسرع وقت ممكن”، بسبب عدم الاستقرار المتزايد في شمال مالي وكذا زيادة نشاط الجماعات الإرهابية التي تهدد الأمن في المنطقة، حسب نص مذكرة عاجلة أصدرتها إسبانيا يوم الإثنين الماضي، مما خلق قلقا واضحا لدى قيادة الجبهة.

وفي نفس السياق، شددت مارغاريتا روبلس، وزيرة الدفاع الإسبانية، على أن منظمة الأمم المتحدة وحتى الجزائر، أكدتا التحذيرات وحالة التأهب ضد الإرهاب، التي أصدرتها الحكومة الإسبانية الأسبوع الماضي.

وكانت الخارجية الإسبانية قد حذرت يوم الأربعاء الماضي المواطنين الإسبان من زيارة مخيمات تندوف التي تقع فوق التراب الجزائري.

وكان موقع “كل شيء عن الجزائر” قد قال إن الحكومة الجزائرية حذرت “المينورسو” من مخاطر اختطاف أجانب في مخيمات تندوف، وتحدث عن بلاغ إنذاري يتعلق بمخطط يستهدف أجانب في المخيمات، وضرورة اتخاذ سلسلة من الإجراءات من أجل حماية أفراد البعثة الأممية، منها إيقاف كل التحركات بعد الساعة العاشرة ليلا إلا في الحالات المستعجلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق