كواليس صحراوية

صراع دموي في قبيلة الركيبات وسلطات العيون تطرد وفدا إسبانيا

العيون – الأسبوع

   أصيب عدد من الأشخاص بجروح بدائرة المحبس بمخيم “السمارة” بمخيمات تندوف، بعد اشتباكات بين أفراد فرقتين ينتمون كلهم لقبيلة الركيبات.

ويعود سبب النزاع إلى قطعة أرضية تقع بهذه الدائرة، هذه الاشتباكات التي تظهر تدهور الأوضاع الأمنية بالمنطقة، أدت أيضا إلى إحراق أحد المنازل.

ومن جهة ثانية، أقدمت السلطات بالعيون على استبعاد وفد أجنبي موالي للبوليساريو يضم برلمانيين باسكيين قامدين من إقليم الباسك عبر لاس بالماس بجزر الكناري، ويتعلق الأمر بكل من خوسي إسترارونا عن حزب “بيلدو”، وكارميلو باريو عن الحزب الشعبي الباسكي، وإنيغو مارتينيز عن “بوديموس”، وإيفا خويث عن الحزب الوطني الباسكي، ثم إيوانا أوسا إيتشبيتي منسقة “الاتحاد من أجل الصحراء” في جمعية “أوسكال فوندوا”، وذلك اعتبارا لكون الوفد يحمل أهدافا عدائية للمغرب وزيارته ذات طابع سياسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق