الحزب الشعبي الإسباني يستغل “باب سبتة” في حملته الانتخابية

زهير البوحاطي. الأسبوع

تحول المعبر الحدودي “باب سبتة” طيلة السنة الجارية، إلى قبلة مفضلة لرئيس وأعضاء الحزب الشعبي المحافظ الليبرالي الإسباني، حيث يقوم هؤلاء السياسيون بين الفينة والأخرى بزيارات رسمية للمعبر وكذلك للجدار العازل بين المغرب وسبتة المحتلة.

فبعد الزيارة التي قام بها الأمين العام للحزب الشعبي، قبل أسبوعين، كانت هناك زيارة أخرى قامت بها الأسبوع الماضي، المحامية ووزيرة الصحة والخدمات الاجتماعية والمساواة من 2016 إلى 2018 حين أطيح بالحكومة التي كان يترأسها الحزب الشعبي، وتشتغل الآن عضوة في البرلمان الأوروبي، دولوريس مونتسيرات، التي زارت المعبر الحدودي رفقة الوفد المرافق لها وأعضاء بلدية سبتة التي يترأس مجلسها نفس الحزب الذي تنتمي إليه.

ولأنه في كل فترة انتخابية بإسبانيا يتحول “باب سبتة” إلى بيت مقدس يقصده السياسيون الإسبان، وبعد ما فشل الحزب الاشتراكي في تشكيل الحكومة، دعا الملك الإسباني إلى إعادة الانتخابات بمشاركة معظم الأحزاب السياسية، فاختار الحزب الشعبي، وكما هي عادته، هذا المعبر الحدودي، نظرا لما يعرفه من مشاكل(..)، من أجل انطلاق حملته الانتخابية، وهذا ما دفع الوزيرة السابقة لأن تزور المعبر الذي وجدته مغلقا في وجه عمليات التهريب، لتصاب بخيبة أمل بعدما تلقت وابلا من الشعارات والاحتجاجات من أصحاب المحلات التجارية المتواجدة بمعبر “طراخال 2″، الذين أغلقت جميع الأبواب في وجوههم بعد الوقفات الاحتجاجية التي قاموا بها أمام مقر مندوبة حكومة مدريد المحلية بسبتة المحتلة، والمنتمية للحزب الاشتراكي الذي لايزال على رأس الحكومة الوطنية بإسبانيا، فيما اختار وزير الداخلية الاشتراكي، يوم الخميس 7 نونبر، لزيارة المعبر المذكور، وهو اليوم الأخير لحملاتهم الانتخابية.

لكن السؤال الذي يدور بين العديد من الشماليين، هو ما دور رجال السلطة والسياسيين، الذين لم يقوموا بأي زيارة تذكر لهذا المعبر، الذي تحول إلى ملجإ للسماسرة وأباطرة التهريب الذين يعرضون حياة أعوان الجمارك للأخطار، آخرها الاعتداء الذي تعرض له عون جمركي يشتغل بنقطة عبور السيارات من سبتة إلى المغرب من طرف مهرب للسلع عند نقطة تفتيش السيارات؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box