ماكرون يرغب في مواصلة شكيب بنموسى لمهام سفارة المغرب بباريس

    أكد مصدر دبلوماسي لـ”الأسبوع”، أن وزير الداخلية السابق وسفير المغرب في باريس، شكيب بنموسى، وجد دفاعا قويا من قصر الإليزيه لمواصلة مهامه، رغم رغبة جهتين أمنيتين، تتقدمهما المخابرات الخارجية الفرنسية، في عودة هذا المسؤول إلى وطنه.

وبعد عرض من 18 دقيقة حضره رئيس فرنسا، وافق ماكرون على عدم طلب تغيير السفير المغربي في باريس، رغم ملاحظات توصلت بها الرئاسة بخصوص استمرار شكيب بنموسى في الفندق الخاص بـ 5 زنقة “لوتاس” الذي انتهى بناؤه قبل 5 أعوام من إعلان الحماية، ويضم حاليا مقر سفارة المغرب في باريس.

وحسب المصدر، فإن الشخص نيوكلاسيكي ناسب بروفايل السفارة، ورغم ذلك، فإن تقارير أكدت على ضرورة تقديم دماء جديدة للعلاقات الفرنسية ـ المغربية من خلال سفير جديد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box