عبد النباوي

دواعي رفض امتثال رئيس النيابة العامة لاستجوابات البرلمانيين

الرباط – الأسبوع

   عاد الجدل إلى كواليس وردهات مجلس النواب الأسبوع الماضي من جديد، بخصوص كيفية تقديم ومناقشة تقرير رئاسة النيابة العامة لسنة 2018 بعدما ظل في الرفوف إلى جانب تقرير سنة 2017، وذلك بسبب خلاف قانوني واستمرار الخلاف بين نواب الأمة ورئيس النيابة العامة.

مصدر جد مطلع بالبرلمان، كشف لـ”الأسبوع” عن تقدم الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، بطلب مهلة جديدة قبل مناقشة التقرير، ليقوم بمساعي حميدة لدى محمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة، من أجل الحضور إلى البرلمان لمناقشته في مضمون تقريره.

ويقول المصدر ذاته، أن عبد النباوي يرفض الحضور لمقر البرلمان لتقديم تقريره ومناقشته، معتبرا ذلك مخالفا للقانون، على اعتبار أن الدستور ينص على تمتع السلطة القضائية بالاستقلالية التامة عن السلطة التشريعية من جهة، ومن جهة أخرى، لكون المحكمة الدستورية نفسها منعت عليه الحضور، بينما يرى النواب ضرورة حضور رئيس النيابة العامة لتقديم تقريره أمام النواب وطلب مساعدته في تفسير وشرح بعض الأمور وليس محاسبته، وذلك كما يقع من إدريس جطو رئيس المجلس الأعلى للحسابات، الذي يحضر للبرلمان من أجل تقديم توضيحات حول تقريره دون محاسبته.

وأكد المصدر، أنه أمام رفض وزير العدل مناقشة هذا التقرير، وأمام تطرق القانون لضرورة تقديم ومناقشة تقرير النيابة العامة سنويا أمام لجنة العدل بمجلس النواب، وصمت القانون عن تحديد من سيعرض هذا التقرير ومن سيناقشه مع النواب، يستمر هذا الخلاف الذي دفع بأعضاء لجنة العدل إلى تشكيل لجنة مصغرة ستقوم بوضع تصور وتوصيات نهائية في هذه القضية سترفعها إلى الحبيب المالكي في نهاية الشهر الجاري من أجل التدخل في هذه القضية، فهل ينجح المالكي في إقناع عبد النباوي الحضور إلى البرلمان، أم أن الخلاف سيظل معلقا ؟

تعليق واحد

  1. ما دام أن رئيس ألنيابة ألعامة هو موظف يؤدي وظيفة محددة في ألدولة فمن ألطبيعي و من ألبديهي أن يسائلة نواب ألأمة هل أدى وطيفته كما يجب أم لا….فلماذا إذن سيخشى هذا ألحضـــور إلى ألبرلمـــان للمســـائلة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box