تبون

مرشح لرئاسة الجزائر يدعو للحرب ضد المغرب

    كشف مصدر موثوق لـ”الأسبوع”، أن المرشح الرئاسي القريب من الجنرال قايد صالح (عبد المجيد تبون)، وافق على تحديد الجيش الجزائري لأجندة الأمن الاستراتيجي للدولة، وأن في عهده قدم كل المساعدة والتغطية لأي مواجهة عسكرية ضد الجار الغربي، وكلما كانت الحرب ضرورية لبلاده.

وحسب تعليق المصدر الغربي، فإن تبون، هو المسؤول الوحيد الذي لم يجد غضاضة في السير نحو المواجهة في “الكركرات” إن رأى الجيش الجزائري قدرته الكاملة على هذا النزال، ولذلك، فالخيارات مفتوحة نحو حرب إقليمية في المنطقة، إن تمكن عبد المجيد تبون من رئاسة الجزائر، وقد نبهت ثلاث سفارات على الأقل على هذه الخلاصة، في أول رد فعل على ترشحه لرئاسة الجمهورية، ويسمى من الآن “رجل قايد صالح”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box