تكييف تهمة الكاتب العام لوزارة الصحة بعدم تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر

أكادير. الأسبوع

عقدت المحكمة الابتدائية بأكادير، يوم الإثنين الأخير، أولى جلسات محاكمة هشام نجمي، الكاتب العام السابق لوزارة الصحة، المتابع بتهمة عدم تقديم المساعدة لشخص في خطر، كما يتابع معه أيضا موظف استقبال في فندق معروف، بتهمة تسجيل هوية مزورة، مع متابعة السيدة التي حاولت الانتحار، بتهمة السكر العلني.

وقررت المحكمة تأجيل النظر في القضية إلى جلسة 21 أكتوبر المقبل، بعد أن سجلت الجلسة الأولى غياب المتابعين، وحضور فقط محاميي الدفاع عن المتهمين، وتعود القضية ليوم 23 غشت الماضي، حين أقدمت سيدة تبلغ من العمر 35 عاما، تملك شركة لتأجير السيارات بمراكش، على الانتحار برمي نفسها من الطابق الثاني من الفندق، وتبين أنها كانت برفقة نجمي، الذي شكل هروبه من مكان الحادث، رغم معاينته لواقعة محاولة الانتحار، وعدم اتصاله بالإسعاف، أو تقديمه مساعدة لها بصفته طبيبا، سببا لمتابعته بتهمة عدم تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر، علما أن كاميرا الفندق رصدت عملية هروبه من باب خروج المستخدمين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!