أحسن ملصق للدورة 11 للفيلم الوثائقي بخريبكة

الأسبوع.

فاز الفنان محمد الخلوي من مدينة الدار البيضاء، بجائزة أحسن تصميم ملصق للدورة الحادية عشر للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي، المزمع تنظيمها من 18 إلى 21 دجنبر المقبل.

وكانت إدارة المهرجان، التي توصلت بـ 27 ملصقا من 12 مشاركا، قد فتحت مؤخرا في وجه كافة التشكيليين والفنانين والتقنيين المغاربة، باب المشاركة في هذه المسابقة، حدد له يوم 31 ماي 2019، كآخر أجل لتلقي المشاركات.

واختارت لجنة الفرز، الفنان الخلوي فائزا، لاستحضاره البعد الدولي للمهرجان من خلال توظيفه لخريطة العالم، والتي بسط فيها كل القارات التي تشكل هذا الكون، ولتوظيفه خريطة المملكة المغربية من خلال إبرازها بلون أحمر تتوسطه نجمة خماسية خضراء، في إشارة إلى علم الدولة المنظمة لحدث الفيلم الوثائقي، بشكل لم يؤثر على جمالية الملصق، وأيضا، لاستعماله خمسة أسهم بألوان مختلفة، في إشارة إلى التنوع الثقافي والحضاري الذي تزخر به القارات الخمس، بما لا يدع مجالا للشك أن المغرب يعتبر نبعا ومدرسة للتلاقح والانفتاح على محيطه الإقليمي والدولي، فضلا عن توظيفه للمسة إبداعية وجمالية على الملصق من خلال مرور شريط سينمائي وبشكل قطري على جوانب الملصق، علاوة على اللون المعتمد في الخريطة، والذي يحيل على لون التربة (لون الأرض)، وهو من الألوان المحبوبة لدى عشاق ورواد الأفلام الوثائقية لما يحتويه من عمق على مستوى التشبث البشري بتربته وتاريخه.

كما وجدت اللجنة في الملصق الفائز عن جدارة واستحقاق، روح البساطة التي ميزته، وسهولة قراءته وفهمه وتلقيه من طرف عموم الجمهور، وكذا المهنيين والنقاد، فضلا عن توظيفه للشروط المطلوبة في الملصق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box