الصويرة تستعد لمهرجان كناوة وموسيقى العالم

الأسبوع.

تستضيف مدينة الصويرة، خلال الفترة الممتدة من 20 إلى 23 يونيو الجاري، فعاليات الدورة الثانية والعشرين لمهرجان كناوة وموسيقى العالم، وهي رحلة استكشاف موسيقي من خلال تنظيم 40 حفلا موسيقيا في أنحاء مختلفة من المدينة.

وذكر بلاغ عن الجهة المنظمة، أن هذا الموعد السنوي سيجمع، كالعادة، ثلة من أشهر “المعلمين” في المغرب، وأفضل الموسيقيين على الساحة الدولية، من أجل المزج بين موسيقى الأجداد والموسيقى المعاصرة، ذلك أن “المهرجان يدعو إلى السفر عبر الموسيقى كلغة عالمية”، يقول نفس البلاغ، الذي أشار إلى أن النسخة الجديدة، ستشمل جميع النغمات والأصوات: الكوبية والطوارق والتاميلية، وكذا موسيقى الجاز والفلامينكو والريكي، مع فنانين عالميين، وبالطبع “تاكناويت” التي ستكون في صلب الحوارات، ودائما على استعداد لرفع التحديات والاندماج مع الجميع.

وفي ما يتعلق بالجانب الفكري للمهرجان، فإن منتدى حقوق الإنسان، الذي ينعقد هذه السنة تحت شعار: “قوة الثقافة في مواجهة ثقافة العنف”، سينفتح على الأفكار والبدائل المتوقعة من أجل عالم أفضل للنساء والرجال القادمين من جميع الآفاق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box