في الأكشاك هذا الأسبوع

ابنة عبد الصادق شقارة تتهم مؤسسة “نسائم الأندلس” بتبخيس حفل تكريم أبيها

الرباط. الأسبوع

عبرت بشرى شقارة، ابنة الفنان الراحل عبد الصادق شقارة، عن أسفها وامتعاضها من تصرفات أعضاء مؤسسة “نسائم الأندلس” بطنجة، واتهامهم بعدم التزامهم بما تم الاتفاق حوله، مشيرة إلى أن اتصالا تم بينها وبين المنظمين حول فقرات الأيام الفنية التي ستقام من أجل تكريم أبيها عبد الصادق شقارة، لكن وبما أن المنظمين لم يحترموا بنود الاتفاق، بل تفاجأت بعدم الاتصال بها أو مراسلتها كتابيا، قررت رفقة أفراد عائلتها، عدم حضورها إلى هذا الحفل، تعبيرا منها عن احتجاجها وتذمرها.

من جهته، أصدر مكتب الفرع الجهوي للنقابة الحرة للموسيقيين المغاربة، بلاغا يتضامن من خلاله مع أسرة الراحل عبد الصادق شقارة، جاء فيه: “بلغنا أن الاحتفالية لم تكن في مستوى عطاء الراحل عبد الصادق شقارة، الذي بصم التراث المغربي لأزيد من نصف قرن، ولازالت أعماله حاضرة في مشهدنا الفني، إذ أقيم في بهو مركز أحمد بوكماخ وسط حضور باهت، وكان أحرى أن تحتضنه القاعة الرئيسية، وتحضره شخصيات كبيرة عرفت الرجل عن قرب وعايشته، ولكل ما سبق، فإننا كنقابة، نسجل احتجاجنا الكبير على ما قامت به هذه الجمعية، من تبخيس لتاريخ هرم يحبه المغاربة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!