في الأكشاك هذا الأسبوع
الداودي

الداودي يهدد بـ”حرق” مستقبل العدالة والتنمية في صراع المحروقات

الرباط – الأسبوع

 كشف مصدر جد مطلع بخبايا وزراء العدالة والتنمية داخل حكومة العثماني، أن قضية تسقيف أسعار المحروقات، باتت قضية مركزية ومصيرية بالنسبة لوزراء “المصباح”.

وأوضح نفس المصدر، أن وزراء “البيجيدي”، الذين كلفوا لحسن الداودي بهذا الملف، لن يتنازلوا عن هذه “الحرب المقدسة” مع الحيتان الكبيرة ولوبيات المحروقات بالمغرب، و”مع من يساندهم سواء داخل الحكومة مثل وزراء الأحرار أو خارج الحكومة مثل مجلس المنافسة” على حد تعبير المصدر ذاته، الذي أضاف بأن الوزير الحكامة، جعل من هذا الملف قضية سياسية وجودية، إذ أن أي فشل في الضغط على شركات المحروقات وكبح جماحها وطمعها في مراكمة الأرباح على حساب الفقراء، قد يأتي بنتائج سياسية وخيمة على حزب العدالة والتنمية، وقد ينهي قوة الحزب ويقضي على بقية الشعبية التي كان يتميز بها بعد خطابات بن كيران العاطفية تجاه الطبقات الشعبية الفقيرة.

لذلك، يضيف المصدر ذاته، فـ”العدالة والتنمية إذا لم ينتصر على لوبي المحروقات، ستتكرس لدى أذهان الشعب المغربي، أن حكومة العدالة والتنمية سواء السابقة في عهد بن كيران أو الحالية، تنجح فقط في الحكرة على البسطاء، بينما تعجز عن محاربة الحيتان الكبرى”، وأن وزراء “البيجيدي” الحاليين يسعون للتكفير على أخطائهم خلال عهد بن كيران، حين قاموا بتحرير أسعار النفط وترك المواطنين عرضة لتواطؤ الشركات التي اتفقت على افتراس جيوب المواطنين ليس في جانب المحروقات فقط، بل كانت سببا في الزيادات المتكررة في كل شيء، من النقل إلى المواد الاستهلاكية الأساسية كالخضر وغيرها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!