في الأكشاك هذا الأسبوع
موران

عكس العلاقات الرسمية… سفير إسبانيا في الجزائر يغازل البوليساريو وينوه بالجزائر

+ الأسبوع

   الخرجة الإعلامية للسفير الإسباني بالجزائر، فيرناندو موران، مؤخرا، والتي خالف فيها مبدأ الحياد، وأكد وجود “تطابق تام” في مواقف بلاده مع الجزائر في القضيتين الصحراوية والفلسطينية، مشيرا إلى الدور الذي تقوم به الجزائر في منطقتي المغرب العربي والساحل، قد تكون منعزلة، ولا تهم سوى السفير الذي عقد لقاء مع رئيس البرلمان الجزائري، معاذ بوشارب، حسب ما أفاد به بيان للمجلس، حيث أشاد موران بـ”حكمة” الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، في تحقيق الاستقرار والسلام والتسامح، مؤكدا حرصه على دعم العلاقات البرلمانية وبحث الإمكانيات والوسائل المتاحة في تقديرها وتعزيزها بصفة مشتركة، لاسيما بعد ما تعزز برلمانيا بإعادة تأسيس مجموعة صداقة ينتظر أن “تساهم بشكل فاعل في الدفع الإيجابي لمسار التعاون حول القضايا المشتركة”، (أي ضد المغرب).
وفي سياق آخر، جاء إعلان القصر الملكي عن موعد زيارة العاهل الإسباني للمغرب في إطار العلاقات التي تجمع ملكي البلدين، ليعيد الثقة بين الدولتين، وهو ما جعل تصريح السفير الإسباني بالجزائر، ظرفيا وخارجا عن السياق، وعزز تصريح وزير داخلية إسبانيا العلاقات التقليدية بين الجارين المغرب بوابة إفريقيا وإسبانيا بوابة أوروبا.

ومن جهته، ثمن السفير الإسباني بالرباط، اختيار المملكة الإسبانية ضيف شرف رسمي بالمعرض الدولي للكتاب، وهو اختيار سمح بالتعريف بمكونات الثقافة الإسبانية وما تصدره من كتب ومؤلفات، وما تتوفر عليه من دور للنشر عالمية وفضاءات ثقافية وعلمية وفكرية عززت من الحضور القوي للمملكة الإيبيرية في المشهد الثقافي والأدبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!