الرباح ينوب عن التراب في كشف أرباح الفوسفاط

الرباط – الأسبوع

   كشف الوزير عزيز الرباح المكلف بالطاقة والمعادن، عن توزيع المجمع الشريف للفوسفاط، الذي يوجد على رأسع مصطفى التراب، ما يقارب الـ 134 مليار سنتيم من الأرباح في عدة مجالات داخل المغرب بهدف تحسين مداخيل المالية العمومية المغربية.

وكشف المصدر ذاته في تقرير رسمي وزع على المستشارين بالبرلمان مؤخرا، أن المكتب الشريف للفوسفاط، ساهم بما يقارب الـ 110 ملايير سنتيم كقيمة من الضريبة على الشركات وحوالي 180 مليار سنتيم كضرائب أخرى.

من جهة أخرى، كشف نفس التقرير، أن المغرب يواصل ريادته في السوق العالمية في مجال الفوسفاط، حيث قفزت صادرات المغرب نحو إفريقيا من هذه المادة الحيوية، من 50 ألف طن سنة 2006 إلى 2.5 مليون طن سنة 2017، بل إن المكتب الشريف للفوسفاط انتقل إلى التصنيع في عمق القارة الإفريقية، وفي هذا السياق، وقع شراكة مع الحكومة الإثيوبية لبناء مصنع للأسمدة الكيماوية، ستصل قدرته التصنيعية إلى حوالي 3.8 مليون طن سنويا، ناهيك عن مجمع آخر بنيجيريا بنفس الأهمية، مما سيجعل المغرب يكتسح إفريقيا اقتصاديا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box