في الأكشاك هذا الأسبوع
نوفل شباط

نوفل شباط يقلد والده: “الوزراء يسكنون الفيلات ولا يهمهم سكان البوادي”

الرباط – الأسبوع

   بشكل مفاجئ، انتفض نوفل شباط، نجل الأمين العام السابق لحزب الاستقلال حميد شباط (رئيس جماعة)، في وجه وزير السكنى وسياسة المدينة القيادي في التقدم والاشتراكية عبد الأحد الفاسي الفهري، بسبب ما سماه “معاناة ساكنة الجماعات القروية مع السكن”.

ووسط اندهاش نواب الأغلبية ووزراء العثماني، انتفض نجل شباط، نوفل شباط البرلماني في فريق الاستقلال، يوم الإثنين الماضي، في وجه الحكومة وخاطب وزراءها بالقول: أنتم تسكنون في الفيلات ولا تعلموا معاناة ساكنة البوادي مع السكن، حيث يتم منعهم من البناء بسبب الشروط المجحفة وتطبيق عليهم نفس شروط ساكنة المدينة، هذا عيب وعار، فقط نحن رؤساء الجماعات من نعاني مع المواطنين.

إلى ذلك، وارتباطا بنفس الموضوع، رد نواب العدالة والتنمية بسرعة على نجل شباط، حيث قال إدريس الأزمي، رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بطريقة لا تخلو من حسابات حيث الأزمي هو عمدة فاس، قائلا بأن الموضوع لا يقبل المزايدات السياسية، بل “يتطلب تعديل القانون لمعالجة وضعية ساكنة البادية، هذا القانون الذي وضعه من كانوا يحكمون سنوات التسعينيات” في إشارة إلى حزب الاستقلال.

وكان موضوع صعوبات الترخيص لأبناء العالم القروي بالبناء في الدواوير والقرى، موضوعا ساخنا بمجلس النواب يوم الإثنين الماضي، حيث انتفض فيه الجميع ضد الحكومة، مطالبين إياها بالليونة في التعامل مع هذه الفئة، في نقاش حاد اعتبره الوزير الفاسي، مجرد بولميك سياسي من النواب الذين عليهم الجلوس لتعديل القوانين وحل المعضلات وليس المزايدات السياسية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!