في الأكشاك هذا الأسبوع

المعارضة المصرية تعترف بالبوليساريو في إطار صفقة بسويسرا

    صدر عن ما يسمى المجلس السياسي للمعارضة المصرية، بلاغ يعلن اعترافه الرسمي بالجمهورية العربية الصحراوية، مؤرخا بـ 13 دجنبر 2018، مؤكدين في هذا البلاغ دعمهم للبوليساريو، ومؤكدين على أن هذا البلاغ الذي صدر من مقر هذه المعارضة في جنيف بسويسرا، برهان على أنه لا وجود لهذه المعارضة فوق التراب المصري.

وقد أمضى هذا البلاغ، شخص يسمى عادل السامولي، بينما يكشف مركز صدور هذا البلاغ من جنيف، أن الأمر يتعلق بصفقة مدفوعة المقابل، في أحد الحسابات السرية في بلاد الأبناك السويسرية، وكان بإمكان المغاربة أن ينزعجوا من هذا الخبر، لو أنه صدر من القاهرة، لولا أن هؤلاء المعارضين المصريين، لم يعملوا  على إصدار بلاغ من بلدهم، علما بأن الدولة المصرية لحد الآن، لم تمنع المعارضة من أي نشاط  فوق التراب المصري، وكان مفروضا في هذه المعارضة المصرية، أن تتحلى بالجرأة بإصدار تأييدها للبوليساريو من مصر لا من سويسرا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!