في الأكشاك هذا الأسبوع

تازة | عزل رئيس جماعة منتمي لحزب الأحرار

محمد بودويرة.الأسبوع

عزلت المحكمة الإدارية بفاس، رئيس المجلس الجماعي لأجدير بإقليم تازة من منصبه، وذلك بناءا على مقرر الإقالة الذي أحاله عامل الإقليم على القضاء الإداري مرفوقا بملتمس إقالة الرئيس من طرف أعضاء المجلس.

وجاء حكم إدارية فاس، الذي صدر يوم الخميس الماضي، بعزل محمادي حبو عن حزب التجمع الوطني للأحرار من رئاسة جماعة أجدير بإقليم تازة مع كل ما يترتب عن ذلك من أثار قانونية، بناء على مقرر للإقالة، أحاله عامل إقليم تازة على القضاء الإداري مرفوقا بملتمس وقعه، عقب انعقاد الدورة العادية لأكتوبر الماضي لمجلس الجماعة المذكورة،(13 مستشارا من أصل 17، التمسوا من خلاله إقالة رئيس مجلس جماعتهم).

وكان المجلس الجماعي لأجدير، قد صادق خلال دورة أكتوبر العادية، على إقالة الرئيس المذكور، بأغلبية 13 عضوا من أصل 16، بعدما قدم في وقت سابق مستشار عن الأحرار استقالته.

وحسب مصادر محلية، فبعد رفض الرئيس تقديم استقالته بناء على ملتمس من أغلبية الثلثين كما تنص على ذلك مقتضيات المادة 70 من القانون التنظيمي 113.14 المتعلق بالجماعات الترابية، لجأ المجلس الجماعي إلى الفقرة الثالثة من ذات المادة، وطالب بواسطة مقرر تمت الموافقة عليه بأغلبية ثلاثة أرباع من الأعضاء المزاولين لمهامهم، صوت عليه 13 مستشارا بإقالة الرئيس مقابل 3 أصوات رفضت التصويت، والذي طالب فيه المجلس عامل إقليم تازة بإحالة الأمر على المحكمة الإدارية المختصة لطلب عزل الرئيس في أجل أقصاه 30 يوما من تاريخ توصل المحكمة بالإحالة.

ويتشكل المجلس الجماعي لأجدير من 7 أعضاء عن حزب التجمع الوطني للأحرار و7 أعضاء عن حزب الأصالة والمعاصرة وعضوين عن حزب الاستقلال.

وحسب متتبعي الشأن المحلي بأجدير، فمن المنتظر أن يتولى ميمون الإدريسي عن التجمع الوطني للأحرار، النائب الأول للرئيس المقال، رئاسة الجماعة وقيادة الأغلبية المسيرة في الفترة المتبقية من عمر الولاية، مع فرضية معارضة تتشكل من مستشار واحد عن الاستقلال والرئيس المقال ونائبته الثالثة عن حزب التجمع الوطني للأحرار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!