في الأكشاك هذا الأسبوع

اقتصاد | دعم الإمارات لأخنوش كبير وغير محدود…

    كشف مصدر واسع الاطلاع لـ “الأسبوع”، أن استثمار الشركة الإماراتية “الضهرا” قبل سنة لـ 15.6 مليون دولار في التفاح والورد بأزرو، فتح شبكة دعم للوزير أخنوش في العاصمة أبو ظبي من أجل دعمه، لمواصلة مخطط “المغرب الأخضر” دون تعديلات يراها البنك الدولي ضرورية منذ 2011.

وقررت الشركة توسيع نشاطها في المنطقة، مما سبب في توترات لرفض الفلاحين الصغار لسياسة نزع أراضيهم وتعويضها في حزمة أخرى، دون أن يتمكنوا من استغلالها، وفضل القصر تسليم وزير الفلاحة، وليس وزارة الداخلية، توزيع مليون هكتار على صغار الفلاحين، لإنتاج ما دعاه طبقة فلاحية متوسطة، لإدماج مشاريعها في الخطط الكبرى التي يقودها حزب الأحرار من داخل الحكومة ومن خارجها.

وحسب المصدر، فإن الشركة الإماراتية، تريد توسيعات لمشاريعها في المملكة لإطلاقها “ضهرا ترايدينغماروكو”،

إلى جانب فاعلين آخرين، يجدون وزير الفلاحة، ورقة رابحة لمصالحهم، وأيضا ورقة ناجحة لإبعاد حزب العدالة والتنمية من رئاسة الحكومة في الانتخابات التشريعية القادمة.

وحدثت اتصالات في الأسابيع الأخيرة تعزز هذا الطرح، وقد تجاوز رئيس الأحرار انعكاسات مقاطعة شركته النفطية “أفريقيا” التي لها امتداد يكبر في الإمارات، وقد انتقل دعم أخنوش إلى الوسط الأميري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!