حكومة موزمبيق تصدم واشنطن في تعاون فرع الهولدينغ الملكي للطاقة النظيفة وبنك “فيلدستون”

    أكد مصدر مطلع لـ “الأسبوع”، أن الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية، أرسلت خطابا إلى مكتب دكار في الطابق التاسع من العمارة بساحة الاستقلال بالعاصمة السنغالية، والتابع للبنك الجنوب إفريقي “فيلدستون”، تستفسر فيه عن تعاون مع “ناريفا”، فرع الهولدينغ الملكي للطاقة النظيفة، في مشروع محطة شمسية بالموزمبيق.

ومولت الوكالة الأمريكية هذا المشروع، في 28 غشت الماضي، بمليون و200 ألف دولار، لكن البنك لم يكشف شركاءه، قبل أن تطلب واشنطن تحديدهم عبر ممثل البنك في العاصمة الأمريكية، ويتحول الملف كاملا لجوهانسبورغ.

وعلى إثر هذه التطورات، تدخلت حكومة موزمبيق، لأن المحطة المتوقع وجودها في المطار الدولي لنيكالا في ولاية نامبولا، تدخل في إطار مشروع حكومي إلى 2030، وأبانت الحكومة المحلية عن رغبة في التعاون مع “ناريفا” والمملكة المغربية، في مراسلة مكتوبة، وهو ما فاجأ الأمريكيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Open

error: Content is protected !!

إشترك في نشرتنا الإخبارية للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

Holler Box